رائدات - قصيدة عشتار ...  للشاعرة  العراقية أيسر عبد الوهاب البياتي

السبت, 11-نوفمبر-2023
رائدات :شعر.. أيسر عبد الوهاب البياتي.. العراق -
عشتار
من أيِّ حَرفٍ صرتُ أَنصهرُ
والشعرُ من فمهِ سينتصرُ؟
ماذا أقولُ وكلُّ قافيتي
في وصفهِ عَجزاً ستنتحرُ؟
هو فارسٌ والخيلُ تعشقُهُ
وقصيدُهُ كالنارِ مُستعِرُ
ألحانُهُ بالحبِّ تغمُرُني
ويغارُ منها العودُ والوترُ
وإذا أَطلَّ أَنار خافقَتي
فهو الجميلُ كأَنهُ قمرُ
يسري معي والعطرُ يغمُرُهُ
حتّى يُزاحَ الداءُ والضَجَرُ
هو حارسي والقلبُ منزِلُهُ
وبحبِّهِ أَحيا وأفتخرُ
ناديتُهُ والشوقُ يدفعُني
فرأيتُهُ كالماءِ ينحدرُ
في بعضِ أَشعارٍ يُلاطِفُني
من لحنهِ قد أَورَقَ الشَجرُ
نمضي بعشقٍ في مراكِبِنا
وتُحبُّنا الأنهارُ والجُزُرُ
كحرارةِ البُركانِ لمستُهُ
ورضابُهُ كالشهدِ ينهمرُ
أَنفاسُهُ كالعطرِ في رئتي
من سحرهِ لا ينفعُ الحذرُ
يختالُ قلبي من رجولتِهِ
بجميلِ حظٍّ ساقَهُ القَدَرُ
ودروبُنا بالوردِ قد فُرِشَتْ
والكأسُ للعُشاقِ مُختمِرُ
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 29-فبراير-2024 الساعة: 01:36 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: https://www.raedat.com/news-1419.htm