شعار رائدات عربيات
الرئيسية  |  من نحن  |  أهدافنا  |  طاقم العمل  |  إضافة رائدة  |  إرسال خبر  |  شركاؤنا  |  إتصل بنا
 ريا حفار الحسن فوزية عبد الله يوسف زينل باسمة موفق العمري  الدكتورة داليا محمد يونس نجلاء صالح شمسان سامية محمد ناصر العنسي نادية مخلوف بن ديده نجاح إبراهيم إبراهيم  سماح اسماعيل السماوي أريج عبد الرحمن حمادة
آخر الأخبار
للاشتراك في مجموعة الواتس راسلنا على
00967777770255

الخميس, 24-أكتوبر-2013
رائدات - شادية خليل - مصر رائدات/بقلم:شادية خليل - مصر -
المرأة هي نصف المجتمع، وهي بذلك الأم والأخت والزوجة والابنة وزميلة العمل أو الدراسة فقد تتعرض أحياناً إلي العنف، سواء كان هذا العنف مادي أو معنوي، ويتخذ العنف أشكالاً مختلفة من التمييز والاضطهاد والقهر والعدوانية، ناجم عن علاقات القوة غير المتكافئة بين الرجل والمرأة في الأسرة والمجتمع، والذي يؤدي إلي أضراراً نفسية وجسدية متنوعة.
العنف ضد المرأة لا يقتصر علي ثقافة معينة أو إقليم معين أو بلد بعينه، فالعنف ضد المرأة موجود في كل مكان تقريباً، لكن درجة شدته، ومدي قبوله، يختلف من مجتمع لآخر ومن سياق اجتماعي لآخر. والعنف ضد المرأة لايكون علي نوع واحد أو شكل واحد بل له أشكال وأنواع متعددة مثل العنف النفسي والعنف الجسمي والعنف الاقتصادي والعنف الجنسي، ولكل واحد منها مظهر مختلف ولكن النتيجة في جميع أنواع العنف هذه لها آثار نفسية واضحة المعالم علي المرأة والأسرة والمجتمع.
إن العنف ضد المرأة أمر مستمر وسيستمر مع الأسف ما لم نتصدي له بالحزم اللازم وما دامت أطراف المجتمع تخفيه وتتستر عليه وما دام الجناة لا يلقون العقاب عما اقترفوه.
فعلي المرأة أن تتعلم أولاً معني مبدأ المساواة بالرجل لا مبدأ التعامل الند بالند فالمساواة شيء والتعامل بالندية شيء آخر فنحن كما ندعو الرجل إلي تفهم حقوق المرأة وإعطائها كل ما تستحق من تقدير واحترام هي جديرة به، في الوقت نفسه علي المرأة أن تفهم معني مبدأ المساواة والحقوق والواجبات فالمرأة تستحق كل التقدير والاحترام.
فقد أوصي الإسلام وهو دين عزه ورفعه ورحمة وأمان وعلم وتشريع بأن يُحسن الزوج خُلقه مع زوجته والرفق بها، وتقديم ما يمكن تقديمه إليها مما يؤلف قلبها، لقوله تعالي: 'وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِن كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَي أَن تَكْرَهُواْ شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا' سورة النساء جزء من الآية 19، وقوله تعالي: 'وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ' سورة البقرة جزء من الآية 228.
وقد حرص الإسلام علي المحافظة علي المرأة وعلي مكانتها وعلي شرفها وعفتها وإنسانيتها وكيفية التعامل معها مع بيان حساسية طبيعتها بما فيها من رقة وضعف وحياء وأعوجاج، وأنها لا تحتمل الظلم والقسوة والقوة، ولمكانتها السامية فإن الله عز وجل يغضب لظلمها كما يغضب لليتيم. فقد قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: 'استوصوا بالنساء خيرا فإن المرأة خلقت من ضلع أعوج وإن أعوج ما في الضلع أعلاه فإن ذهبت تقيمه كسرته وإن تركته لم يزل أعوج, فاستوصوا بالنساء خيراً فإنهن عوان 'أسيرات' عندكم لستم تملكون منهن غير ذلك إلا أن يأتين بفاحشة مبيّنه فإن فعلن فاهجروهن في المضاجع واضربوهن غير مبرّح فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلاً' رواه البخاري ومسلم عن أبي هريرة.
كما قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: 'حبب إليّ من دنياكم الطيب والنساء وجعلت قرة عيني في الصلاة' 'رواه الإمام أحمد والنسائي والحاكم والبيهقي عن أنس بن مالك'، كما قال عليه أفضل الصلاة والسلام: 'الدنيا كلها متاع وخير متاع الدنيا المرأة الصالحة' ' رواه الإمام أحمد ومسلم والنسائي'
وقالت عائشة رضي الله عنها: ما ضرب رسول الله صلي الله عليه وسلم امرأة له قط' 'رواه النسائي'.
لذلك ندعو المجتمعات النسوية والمنظمات التربوية والإرشادية وجميع وسائل الإعلام سواء المرئية منها أو المسموعة أو المقروءة إلي إعطاء الإرشادات اللازمة لكلا الجانبين 'الرجل والمرأة' كي لا نعطي فرصة للمتصيدين أن يقولوا بأن النساء لم يفهمن طريقة التعامل أو كيفيته وأن يفهم كلا الجانبين حقوقهم وواجباتهم.
وأخيرا.. لابد أن تتغير العقلية والرؤية العامة تجاه المرأة، وتصبح المرأة إنساناً ذو كيان، وذو اعتبار ثابت لايمكن في أي وقت التنازل عن حقوقه والتضحية عن مكتسباته. وإن أهم ما يواجه المرأة من عنف هو الفرق بين ما يقال وبين ما يمارس، فهناك كلام كثير يقال عن المرأة، لكن ما يمارس يختلف ويناقض ما يقال، فمن المهم إذن أن يتطابق القول والممارسة في معاملة المرأة. وعلينا أن نقتدي بكتاب الله عز وجل وبسنة رسوله محمد عليه الصلاة والسلام.
ولا نعني بذلك أنه ليس هناك عنف موجه ضد الرجل أو الطفل، فكما تتعرض المرأة إلي العنف فأيضاً يتعرض الرجل إلي العنف ولذلك سنستكمل حديثنا فيما بعد إن شاء الله.

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:


المرأه. هي نصف المجتمع وهي مهد الجنين صانعه رجال الفكر والاعمال وهي العلم والحياة والعمل فليكن. لنترتقي بها لتسطر ابداعاتها وافكارها وازاله الستار عن فكرها الرائد لتكون من قادة رواد هدا المجتمع
الاعلامية /حوراء البوش
ممتاز
جيد
وسط
دون المستوى
النتائج
الإبداع والنجاح وليد شخصي
ريم الرواشدة تكتب: العنف ضد المرأة
إنها مسرى الرسول يا مسلمين
الرائدة هناء حمزة .تكتب عن ا(لمطلقة)
د ريدان الارياني يكتب.. المرأة واهبة الحياة
الاعلامية حوراء البوش ... شبكة رائدات تمثل المرأة العربية وتعمل من أجلها .. وقريبا سنصنع المستحيل
رائدات ...حوار مع ابنة الرئيس اليمني الاسبق
السفيره كلثم عبد الله والمشروع الكبير (حوار صحفي )
المرأة السعودية التي حولت (سرطان الثدي) إلى كتاب!
جاناباثي: من براثن الفقر إلى العالمية
نصائح لكي تنجح في عملك
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
الدكتورعبدالكريم الارياني
الدكتور محمد عبدالملك المتوكل
صفية فرحات .. رحلتي بسلام .. ومن صديقاتك سلام
الاماراتية سلمى عبيد الجلاف وتصميم الحلي والمجوهرات النسائية
انتـــصـــار الــــســـري
أحلام أبو الغيث
نيران حسن سوقي
نسرين حمود حسين الخلقي
نتصار علي مسعد الهدالي
مستثمرون سعوديون ومصريون يطرحون مشروعات جديدة بالعاصمة الادارية
بحضور اعلاميات عربيات ..انطلاق مبادرة "خليجيون في حب مصر" من القاهرة
رابطة سيدات الأعمال القطريات تفتح باب عضويتها للشركات
20 معلومة لا تعرفها عن السيدة نفيسة
بِينَظِير بُوتُو....شهيدة الديمقراطية
ختام العتيبي مدير مديرية شئون الطفولة ب"الوطني لشئون الأسرة" بالأردن تطالب بالارتقاء بالتعليم العربي
نص كلمة الدكتورة مشيرة ابوغالي للشباب العربي امام حفل تكريم الشاب النموذج بمقر جامعة الدول العربية
لقاء مع الشاعرة د. سعاد الصباح في برنامج رائدات - قناة الجزيرة
أخبار المرأة | كتـابات | رائدات عالمية | مؤسسات مجتمعية | تقارير | إصدارات | قضايا وأراء | مهارات | رائدات من الذاكرة | رائدات مول | مؤسسات عملاقة | خطابات | قصة نجاح | رائدات خالدات | بصمات مضيئة | رائدات المستقبل | تغطية خاصة | دراسات وابحاث | تدريب وتأهيل | حقوق المرأة | حوارات | أنامل ذهبية | تحت المجهر | صحة وجمال | أنصار المرأة | المرأة والطفل | أناقة وازياء | إتيكيت | إبداعـات | مـرايا | كافيه المشاهير | صور تحكي | مطـابخ | منوعات | طرائف | نافذة حرة | مجتمع ومناسبات | عالم التقنية