شعار رائدات عربيات
الرئيسية  |  من نحن  |  أهدافنا  |  طاقم العمل  |  إضافة رائدة  |  إرسال خبر  |  شركاؤنا  |  إتصل بنا
فردوس اسماعيل مسعد الروسي زبيدة عبدالغني احمد السنباني سلوى صالح محمد أحمد الغميري   شهرة قويدر زاهية فرج عطية علي المنفي  تغريد محمود فياض إفراح أحمد حصة حسن يحيى العسيلي فدوى عوض سالم موسى ناديه عبدا لله أحمد حسان مرعي
آخر الأخبار
للاشتراك في مجموعة الواتس راسلنا على
00967777770255

رائدات - معجزةُ «الأسمرات».. مدينة الأميرات

الجمعة, 13-نوفمبر-2020
رائدات / بقلم : فاطمة ناعوت - مصر -
العشوائياتُ ظاهرةٌ عالمية منتشرةٌ فى أرجاء الكرة الأرضية. إذْ تبلغُ نسبةُ قاطنى العشوائيات حوالى ٣٢٪ من سكان العالم، موزّعةً فى إفريقيا وأمريكا اللاتينية والكاريبى والشرق الأوسط وجنوب وشرق آسيا.. وغيرها من المناطق. وتنشأ العشوائياتُ من بنايات بدائية وأحياء فوضوية يخططها وينشئها الأهالى بأنفسهم على أراضٍ زراعية وصحراوية وأراضى الدولة، خارج مظلّة القانون على نحو متنافر مع النسيج العمرانى للمجتمع، ومتعارض مع الاتجاهات الطبيعية للامتداد، وتكون عادة عششًا من الصفيح أو الخشب أو الطين أو المشمع أو الكرتون والأقمشة البالية، وأحيانًا من الطوب، ولا تحتوى على حمّام ومطبخ، وتفتقر إلى المرافق الأولية من ماء شرب وصرف صحى وكهرباء. وانتشرت العشوائيات فى مصر مع تزايد ظاهرة النزوح من الريف إلى المدن على مدار العقود الماضية، حتى أصبحت هرمًا شاهقًا من المشاكل والمخاطر، تتفاقم حدّته بسبب الانفجار السكانى، والريف الطارد والحضر الجاذب، وارتفاع أسعار الأراضى والشقق السكنية ذات المرافق، ورغبة الأهالى فى إسكان أبنائهم إلى جوارهم، وضعف الاستثمارات فى مجال الإسكان منخفض التكاليف، والتهاون فى تطبيق القانون على مغتصبى الأراضى، وغيرها من الأسباب.
وكان ملفُّ العشوائيات هو الملف «الدائم التأجيل» مع تعاقب الحكومات منذ عقود، رغم إنشاء صندوق تطوير المناطق العشوائية بعد انهيار صخرة الدويقة بمنشية ناصر. لكن الظاهرة كانت تزدادُ استفحالًا وتغوّلًا بسبب عسر حلّها وتطلّبها أموالًا باهظة، إضافة إلى صعوبة عملية إحلال السكان من أماكنهم العشوائية التى اعتادوا عليها إلى أماكن حضرية وآدمية بعيدة. ومع عهد الرئيس السيسى، جرى تفعيل المادة ٧٨ بالدستور المصرى الجديد ٢٠١٤، التى تنصُّ على أن الدولة تكفل للمواطنين الحق فى السكن الملائم والآمن والصحى بما يحفظ الكرامة الإنسانية ويحقق العدالة الاجتماعية. فبدأ العمل بجدية حقيقية وسرعة إنفاذ لحل كارثة العشوائيات جذريًّا. ومع عام ٢٠١٥، بزغت مشاريعُ سكنيةٌ ساطعةٌ وأنيقة فى مختلف أرجاء مصر، مثل: طلمبات الماكس فى الإسكندرية، القابوتى وأبوعوف فى بورسعيد، السمّاكين فى سوهاج، زرزارة فى الغردقة، جبل الزلط فى أسوان، وغيرها فى مختلف محافظات مصر من المشاريع العملاقة الآدمية الأنيقة التى شُيّدت لإسكان سكان العشوائيات. ومع بداية عام ٢٠١٦، قامت وزارة الإسكان المصرية بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية بوضع استراتيجية خماسية تهدف إلى تحقيق مسكن آمن للمواطن المصرى الذى يقطن مناطق عشوائية غير آمنة أو شديدة الخطورة، والتى قُدّرت بمائة وخمسين ألف وحدة سكنية. ووُضع للاستراتيجية جدول زمنى لا يزيد على العامين، هادفةً إلى مراعاة التنمية الاقتصادية والاجتماعية مع صياغة سياسات وقائية لمنع تكرار ظاهرة العشوائيات الخطرة.

ثم تأتى دُرّة تاج مشروعات تطوير العشوائيات. «حىُّ الأسمرات» المشرق البهىّ بألوانه المشمسة ومراحله الثلاث. بناياتٌ جميلة على طراز أنيق مريح، تنهلُ ألوانُه من ريشة الطبيعة، ومسافات فيما بينها تكفل الخصوصية. تضمُّ البناياتُ منازلَ مؤثثة بكل ما يحتاجُ إليه الساكن من أساسيات وأجهزة كهربائية. ونوافذُ تُطلُّ على حدائقَ تسرُّ الناظرين. يضمُّ «حىُّ الأسمرات» بمراحله الثلاث مبانى لجميع الأنشطة الطبية والتعليمية والدينية والترفيهية؛ من وحدات صحية، مدارس، مساجد وكنائس، ملاعب كرة قدم وتنس وحمامات سباحة أوليمبية وترفيهية، ومبانٍ اجتماعية وحدائق أطفال ومحال تجارية، وتصلُ كفاءته لإسكان ما يقاربُ العشرين ألف وحدة سكنية. وينهجُ مشروع الأسمرات فلسفةَ الإيجار التمليكى بإيجار شهرى رمزى قدره ٣٥٠ جنيهًا، لاحتواء سكّان العشوائيات الذين يستحقون الحياة الآمنة الكريمة التى تليق بكل مواطن مصرى. معجزة حقيقية كانت حلمًا شبه مستحيل يراود قلبَ مصر، وصارت اليوم حقيقة نلمسها ونراها لنزهو بها فى لحظة تاريخية حققتها قيادة سياسية محترمة ورئيس وطنى نبيل أحبَّ أبناءَ وطنه وقرر، بالفعل لا بالكلمات، تحقيق العدالة وحق الحياة الكريمة لكل من شقّت عليه فى عهود سابقة.

يشعرُ المرءُ بالزهو وهو يتجوّل فى حى الأسمرات الذى خلق بيئة اجتماعية صحية وحضارية لقاطنيه، فيما يعدُّ وثبة حضارية حقيقية وفريدة فى تاريخ مصر. كنّا نخجلُ من مشاهد العشوائيات التى تنقلُها الكاميراتُ للعالم من قلب مصر، فتَحوّل الخجلُ إلى فخر بما حققناه فى سنوات قليلة فى مجال تطوير العشوائيات وتحويلها إلى مدن سكنية متكاملة وأنيقة تليق بـ«أميرات مصر» من المصريات المكافحات ربّات الأسر البسيطة اللواتى كنّ راضيات بقدرهن فى السكنى فى عشوائيات المقابر وعرب المحمدى ومنشية ناصر والدويقة، وغيرها. والآن، تمنحهنّ مصرُ فى عهد قيادة سياسية راقية ما يستحققن من كرامة وحياة حضارية. تحيا مصر ويحيا رئيسُها العظيم.

«الدينُ لله.. والوطنُ لمن يرتقى بالوطن».

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:


إن إقرار مؤتمر الحوارالوطني الشامل لقانون تحديد سن الزواج يمهد لإصدارالقانون رسميا واعتباره ساري النفاذ. وتحدت "أي مخالفة أو تجاوز لهذا القانون" فور صدوره
أمل الباشا
ممتاز
جيد
وسط
دون المستوى
النتائج
الدكتور قاسم المحبشي يكتب (آمنة النصيري بين الرسم والحرف والمعنى)
يوماً ما سيصبح كوفيد19 ذكرى بعيدة.
د.عبد الله الجسمي يكتب عن (المرأة الكويتية.. والبرلمان)
حنان الخريسات تكتب عن (المرإة ذلك المخلوق )
سميرةاليملاحي تكتب عن (أساليب التنشئةالخاطئة,التسلط والقسوة..وأشكال تأثيرها وعلاجها)
الشاعرة سمر عبد القوي الرميمة ..يَظلُّ الأدبُ اليمني نَشِطا حاملا رايات العلو والشموخ الثقافي وسط زحمة الفوضى واللامبالاة
الاعلامية حوراء البوش ... شبكة رائدات تمثل المرأة العربية وتعمل من أجلها .. وقريبا سنصنع المستحيل
رائدات ...حوار مع ابنة الرئيس اليمني الاسبق
المرأة السعودية التي حولت (سرطان الثدي) إلى كتاب!
جاناباثي: من براثن الفقر إلى العالمية
نصائح لكي تنجح في عملك
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
الدكتورعبدالكريم الارياني
الدكتور محمد عبدالملك المتوكل
صفية فرحات .. رحلتي بسلام .. ومن صديقاتك سلام
الاماراتية سلمى عبيد الجلاف وتصميم الحلي والمجوهرات النسائية
انتـــصـــار الــــســـري
أحلام أبو الغيث
نيران حسن سوقي
نسرين حمود حسين الخلقي
نتصار علي مسعد الهدالي
الدكتورة اوراس سلطان ناجي
مستثمرون سعوديون ومصريون يطرحون مشروعات جديدة بالعاصمة الادارية
بحضور اعلاميات عربيات ..انطلاق مبادرة "خليجيون في حب مصر" من القاهرة
رابطة سيدات الأعمال القطريات تفتح باب عضويتها للشركات
بِينَظِير بُوتُو....شهيدة الديمقراطية
ختام العتيبي مدير مديرية شئون الطفولة ب"الوطني لشئون الأسرة" بالأردن تطالب بالارتقاء بالتعليم العربي
نص كلمة الدكتورة مشيرة ابوغالي للشباب العربي امام حفل تكريم الشاب النموذج بمقر جامعة الدول العربية
لقاء مع الشاعرة د. سعاد الصباح في برنامج رائدات - قناة الجزيرة
إصدارات | خطابات | رائدات من الذاكرة | مهارات | قضايا وأراء | أخبار المرأة | تقارير | مؤسسات مجتمعية | رائدات عالمية | كتـابات | رائدات مول | مؤسسات عملاقة | تدريب وتأهيل | دراسات وابحاث | تغطية خاصة | رائدات المستقبل | بصمات مضيئة | رائدات خالدات | قصة نجاح | حوارات | حقوق المرأة | أنامل ذهبية | تحت المجهر | صحة وجمال | أنصار المرأة | المرأة والطفل | أناقة وازياء | إتيكيت | إبداعـات | مـرايا | كافيه المشاهير | صور تحكي | مطـابخ | منوعات | طرائف | نافذة حرة | مجتمع ومناسبات | عالم التقنية